جريدة الجهوية
جريدة إلكترونية مغربية الخبر وأكثر
afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

صراعات اليوتوبرز بالجديدة…أحدهما كشف عضوه التناسلي في وجه المغاربة ومطالب حقوقية بتدخل الأمن والقضاء

من نتائج الصراعات بين اثنين من نشطاء صفحات التواصل الاجتماعي وصناع التفاهة الفيسبوكية بالجديدة أن قام أحدهما ببث شريط مصور وقد خلع ملابسه الداخلية مظهرا عضوه التناسلي في وجه المغاربة وهو يرغي ويزبد بكلمات نابية تخدش الحياء وهو ما يعتبر إخلالا بالحياء العام الذي يستوجب المحاكمة لاسيما وأن مثل هكذا منشورات تخالف تعاليم الدين الإسلامي وتسيئ إلى أخلاق المغارب.

وكان هذا اليوتوبور قد دخل في مشاداة عبر مواقع التواصل الاجتماعي مع زميل له تحول إلى اعتداء تم تصويره وبثه عبر صفحات التواصل الاجتماعي مما أثار سخطا عارما في صفوف ساكنة الجديدة خاصة والمغاربة عامة.

وقررت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان الدخول على خط هذه القضية خاصة وأن مضامين منشورات هؤلاء اليوتوبورز التي جعلتهما من الأغنياء بشكل ينم عن “الطغيان” تحمل في غالبيتها كلاما ساقطا يخدش الحياء وهو ما يؤثر بشكل سلبي على تربية أبناء المغاربة التي تستمد قوامها من تعاليم الدين الإسلامي وإمارة المؤمنين حيث يحرص جلالة الملك محمد السادس على تقديم محتويات تعمل على تحسين تربية الأطفال المغاربة من خلال المقررات الدراسية في الوقت الذي يسعى صناع التفاهة إلى تدمير لبنات الأسرة المغربية من خلال ترويج مضامين تافهة وساقطة بغاية تحصيل الأموال.

وتعالت أصوات الحقوقيين المطالبة بفرض الرقابة على محتويات منشورات نشطاء التواصل الاجتماعي بمختلف ربوع المملكة المغربية سواء اليوتوبرز أو أصحاب روتيني اليومي ومعاقبة كل من سولت له نفسه ضرب تعاليم الدين الإسلامي وترويج التفاهة التي تضرب في العمق أصول التربية الحسنة لرجال مستقبل المغرب الذي يسير بخطى ثابتة نحو التألق والازدهار تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد